الأخبار › مقالات › اخر الأخبار

رئيس البطولة يدعو الجمهور لحضور خروج فرق المجموعة الرابعة فريق “العديد” يواصل الصدارة بـ”القلايل”..والنتائج تحسم اليوم الأربعاء

واصل فريق “العديد” تصدره للمجموعة الرابعة ببطولة القلايل للصيد التقليدي 2017 حيث استطاع أن يحافظ على الصدار بتحقيقه مجموع نقاط ( 500 ) ، أما اليوم فقد صاد من الطرائد ( 4 )حباري حقق خلالها (100 ) نقطة .
أما فريق “العاصفة” الذي حقق تقدماً لافتاً اليوم وشارف على التقدم على فريق “العديد” فقد صاد اليوم ( 8 ) حباري حقق خلالها ( 200 ) نقطة ، ليصبح مجموع نقاطه ( 450 ) نقطة ، ويكون الفق بين وبين فريق “العديد” (50) نقطة فقط .. فيما لم يصيد فريق “روض العين” أياً من الطرائد أمس إلا أن مجموع نقاطه عن كافة أيام المنافسات هو (300) نقطة .. أما فريق “الشمال” فقد صاد حبارى واحدة بـ(25) نقطة ليصبح كذلك مجموع نقاطه ( 275 ) عن كافة أيام المنافسات.
في ذات السياق دعا السيد/ خالد بن محمد مبارك العلي المعاضيد رئيس بطولة القلايل الجمهور الكريم لحضور خروج فرق المجموعة الرابعة التي تُحسم نتائجها اليوم..مشيراً إلى أنه كان هناك إقبال كبير من المواطنين والمقيمين والأجانب في خروج المجموعات الاولى والثانية والثالثة، مؤكداً أن ذلك وجود الجمهور دعم كبير للفرق المتأهلة والأخرى كذلك.
وأوضح المعاضيد أن ردود الأفعال التي تصل للجنة المنظمة من الجماهير المتابعة لمنافسات البطولة أمر محفز للمنظمين لمواصلة بذل الجهود من إنجاح هذه البطولة ، وذلك لأن ردود الأفعال جميعها ايجابية ، حيث ان الجماهير مستمتعة بأجواء المنافسات وقوتها والندية بين الفرق المشاركة ، وبالتالي نحن سعداء بهذه الردود لأن هدفنا في الأول والأخير اسعاد الجماهير وانجاح البطولة .
وأضاف المعاضيد بأن المجموعة الرابعة شهدت منافسات قوية بين الفرق المشاركة لحسم التأهل .
من جانبه قال حسن عمير ناصر النعيمي قائد فريق العديد ، نحمد الله على النتائج الطيبة التي حققها فريقنا في منافسات المجموعة الرابعة ، مشيراً الى أن تصدر المجموعة منذ اليوم الاول للمنافسات فتح شهية أعضاء الفريق لمواصلة المنافسات نحو التأهل وبذل جهود أكثر وأكثر .
وأكد النعيمي أن أغلب أعضاء الفريق من أصحاب الخبرات في المقناص ، حيث أنهم سبق وشاركوا مع الفريق على مدار السنوات السابقة وهذا سهل من مهمة فريقنا في الأيام الأولى للمنافسات في المجموعة الرابعة .
وأضاف النعيمي أن فرق المجموعة جميعها قوية ويبذلون جهود كبيرة جداً ولكن التوفيق في النهاية من عند الله سبحانه وتعالى ، متمنياً أن يوصل فريقه تقديم نتائج طيبه ومواصلة منافسات المجموعة نحو لقب البطولة ، مشيراً الى أن منافسات النسخة الحالية من “القلايل” قوية جداً ، خاصة وأن اللجنة المنظمة للبطولة وضعت شروط جديدة للمنافسات وهي بالطبع زادت من قوة وإثارة المنافسات في النسخة الحالية من “القلايل” .
وقال سالم مطلق الهاجري عضو فريق “روض العين” أن فريقه لم يقصر في منافسات هذه المجموعة وأن هذه الجهود أسفرت عن نتائج طيبه وأن كان فارق النقاط مع المتصدر كبير ولكن هذا هو “المقناص” لابد وأن يصاحبه توفيق .
وأضاف الهاجري أنه في “المقناص” قد تحدث المفاجآت في أي وقت وقد تتغير النتائج اذا كان هناك توفيق من عدمه ، مشيراً الى أن جميع أعضاء فريقه بذلوا جهود كبيرة جداً في هذه المنافسات وقدموا أفضل ما لديهم .
واعترف الهاجري بأن منافسات البطولة في نسختها الحالية صعبة وقوية ولكنها في نفس الوقت ممتعه جداً لكل من يشارك فيها ، موضحاً بأن الأجواء داخل المحمية أجواء مبهرة ومميزه ، وبالتأكيد اننا سنخرج من هذه التجربة بفوائد كثيرة فقد شاركنا في احياء تراث الأجداد واستمعنا بـ “المقناص” واكتسبنا الخبرات .
واشار الهاجري إلى أن الظروف جميعها مهيأة للقنص في هذه البطولة واللجنة المنظمة لم تقصر ووفرت كافة الاحتياجات والمستلزمات للفرق المشاركة .

وقال سلطان سعد سلطان المسيفري عضو فريق العديد أنه يشارك في منافسات بطولة القلايل للمرة الرابعة وفي كل مرة يشارك فيها بالمنافسات البطولة يخرج بفوائد عديدة ويشعر أنها التجربة الأولى نظير حجم المتعة التي يعيشها خلال المنافسات .
وأضاف المسيفري أن فريقه كان موفق في بداية منافسات هذه المجموعة ، وذلك لأن أعضائه بذلوا جهود كبيرة ، مؤكداً ان جميع الفرق استعدت جيداً للمنافسات ، وذلك لأن الجميع يعلم انها منافسات قوية والفرق تضم عناصر من أصحاب الخبرات ، وبالتالي لابد من الاستعداد وتهيئة أعضاء الفريق قبل الدخول في المنافسات .
وأشار المسيفري الى أن كل من خاض تجربة المشاركة في بطولة القلايل هو فائز حقيقي وعلى كل مشارك أن يفخر لكونه يشارك في هذا الحدث الرياضي التراثي الكبير ، موضحاً أن الجماهير التي تتابع هذه البطولة بالتأكيد مستمتعة بأجواء المنافسات والإثارة التي تشهدها يوم بعد يوم ، مؤكداً أنهم فخورين بإحياء تراث الأجداد .

ومن جانبه قال صالح بن حمد الغياثين المري عضو فريق العاصفة أنه بالتأكيد كل عضو من أعضاء الفرق المشاركة في هذه البطولة حقق أهداف عديدة من وراء مشاركته في منافسات القلايل ، وذلك لأن حصد الجوائز والتأهل ليس هو الهدف الأوحد بل أن هناك أهداف متعددة وراء السعي للمشاركة في منافسات بطولة القلايل ، مشيراً الى أن جميع أعضاء فرق العاصفة بذلوا جهود كبيره وشاركوا بقوة ولكن التوفيق من الله جل وعلا ومن يكون التوفيق حليفه بالتأكيد هو الفريق الذي سيتأهل لنهائي القلايل .
وأضاف الغياثين أن قوة المنافسات على مستوى المجموعات المشاركة في البطولة يؤكد أن المجموعة النهائية سوف تكون منافساتها قوية جداً وهذا بطبيعة الحال شيء ممتع لأنه عندما تزداد قوة وإثارة المنافسات تزداد البطولة نجاحاً .
وأكد الغياثين أنه هناك جهود كبيره تبذل على مستوى تنظيم البطولة ، حيث أن جميع اللجان العاملة في القلايل تؤدي دورها على أكمل وجه وجميعها أعضائها يتفانون في العمل من أجل توفير احتياجات الفرق وتهيئة الأجواء المناسبة للفرق المشاركة في البطولة .

وقال راشد النعيمي عضو فريق الشمال أن أعضاء فريق الشمال بذلوا جهود وحاولوا التأهل خلال من خلال منافسات هذه البطولة ولكن الفريق الموفق هو من سيتأهل وبكل روح رياضيه عاليه سوف نبارك له ونتمنى له مواصلة المشوار نحو حصد لقب البطولة ، مشيراً الى أن أجواء البطولة بصفة عامه مميزه فقد خضنا تجربة تراثية مميزه في بطولة كبيرة بات لها اسم عالمي في المقناص ولها متابعين في جميع دول الخليج بل ودول الشرق الأوسط وبالتالي هو شرف كبير لنا أن نكون ضمن منظومة القلايل .
وأضاف النعيمي أن المنافسات في هذه المجموعة لم تكن سهلة شأنها شأن باقي مجموعات البطولة والأمر نفسه سيكون في المجموعة النهائية ، ولكن في النهاية الكل فائز والكل خرج بإيجابيات واكتسب خبرات ومن لم يكن موفق في نسخة العام الحالي يتطلع أن يكون التوفيق حليفه في النسخة المقبلة اذا كان له نصيب المشاركة في البطولة مجدداً .