الأخبار › مقالات › اخر الأخبار

برزان” يسيطر على المجموعة الثالثة بـ425 نقطة .. واليوم تحسم النتائج

استطاع فريق “برزان” أن يحافظ على سيطرته على تقدمه في منافسات اليوم الثالث للمجموعة الثالثة لبطولة القلايل 2017 التي تحسم منافساتها اليوم الجمعة، وحصل على مجموع نقاط 425 نقطة، وصاد أمس فقط (5) حباري بـ125 نقطة، فيما صاد فريق “سهيل” حباروين بـ50 نقطة ليصبح مجموع نقاطه “225” نقطة، أما فريق “الصملة” فقد صاد أمس 3 حباري ليصبح مجموع نقاطه 150، فيما صاد أمس فريق “السد” 3 حباري كذلك ليصبح مجموع نقاطه عن كافة الأيام 150 نقطة .
ومن جانبه قال السيد خالد بن محمد مبارك العلي المعاضيد رئيس بطولة القلايل 2017 أن أعضاء فرق المجموعة الثالثة بذلوا جهود كبيره داخل المحمية وهذا أكدته النتائج المتغيره التي شهدتها المجموعة ، مشيراً الى أن المنافسات في بطولة القلايل تزداد متعة وإثارة وقوة وقد تحقق هذا على مستوى المجموعات الثلاث الاولى والثانية والثالثة .
وأشار رئيس بطولة القلايل الى أن اللجنة المنظمة حريصة على توفير الأجواء التنافسية المناسبة للفرق جميعاً ، حيث أن اللجان العامله في التنظيم تعمل ليل نهار من أجل إراحة الفرق ومساعدتها على تحقيق نتائج ايجابية .

ومن جانبه قال محمد هادي المري عضو فريق برزان أن أعضاء فريقه في قمة تركيزهم ويتمنى من الله ان يكون الحظ حليفهم ويواصلون المشوار على خير ، مشيراً الى أن فريق برزان وبتوفيق من الله استطاع أن يتصدر المجموعة الثالثة ، حيث أن أعضاء الفريق يبذلون جهود كبيرة لتحقيق نتائج طيبة والتأهل الى نهائي القلايل .
وأضاف المري انه سعيد بالمشاركة مع فريق برزان والى جوار هذه المجموعة الطيبة من أعضاء الفريق ، مؤكداً ان الأجواء العامة في البطولة مشجعه ومحفزه على القنص ، حيث ان اللجنة المنظمة للبطولة لم تترك شئ إلا ووفرته للفرق المشاركة وهذا بطبيعة الحال يأتي بهدف خلق أجواء تنافسية مميزه والذي بدوره ينعكس على أحداث البطولة ويزيدها متعه وتشويق .
وقال المري ان جميع فرق المجموعة الثالثة هي فرق قوية وجميع أعضائها بذلوا جهود كبيرة ولكن التوفيق في النهاية من الله ويكفي الجميع أنهم خاضوا تجربة المشاركة في القلايل .

وقال سيف علي الحمادي عضو فريق الصمله أنه يشارك في منافسات بطولة القلايل للمرة الأولى وهذا بالنسبة له يعد جائزة كبيرة ، مشيراً الى أن فريقه بذل جهود كبيرة ولكن التوفيق بيد الله ، معتبراً المشاركة في نسخة العام الحالي من القلايل كانت حلم بالنسبة له فقد كان متابعاً للبطولة على مدار سنوات طويل وكان يتمنى أن تتاح له فرصة المشاركة .
وأضاف الحمادي انه خرج بفوائد كثيرة من وراء المشاركة هذه المشاركة أولها انه اكتسب خبرات جيده في المقناص جراء مشاركته واحتكاكه مع فرق قوية لديها مشاركين لديهم خبرات طويلة نظير مشاركات متعددة .
وأشار الحمادي الى أن فريق الصمله دخل البطولة بروح عاليه ورغبة في مواصلة المشوار ولكن التوفيق لم يكن حليفه ، معتبراً المشاركة في حد ذاتها تجربة جيده لجميع أعضاء الفريق .

ومن جانبه قال محمد عبدالله المضاحكه عضو فريق برزان وعساس الفريق أنه يشارك للمرة الثالثة في بطولة القلايل ولكن مشاركته في النسخه الحاليه للبطولة لها مذاق مختلف لكون فريقه يضم عناصر جيده من أصحاب الخبرات ، كما أن هناك انسجام وتعاون كبير بين أعضاء الفريق وقائدهم وهذا ساعد الفريق على تصدر المجموعة الثالثة مع بداية انطلاق المنافسات وتحقيق نتائج جيده .
وأشار المضاحكه انه يتطلع الى حصد اللقب وتحقيق انجاز يحسب له ولجميع أعضاء الفريق ، مشيراً الى ان منافسات المجموعة النهائية سوف تكون قوية والفريق الذي يملك أصحاب الخبرات والذي سيكون التوفيق حليفه هو من سيحصد اللقب ، ولكن في كل الأحوال فإن فريق برزان لديه تركيز عال ورغبه أكيده في مواصلة المشوار والاقتراب من حصد اللقب .
وأضاف انه تابع منافسات المجموعه الاولى والثانية وكانت بحق منافسات قوية وهذا يعد نجاح لبطولة القلايل لأننا نعلم جيداً ان متابعين البطولة بالآلاف في كل مكان ويستمتعون بالمنافسات كلما كانت قوية ومثيره .

ومن جانبه قال حمد علي البرغش النعيمي قائد فريق السد ان التعاون بين القائد والفريق هو شئ ضروري في منافسات القنص ، وأن جميع أعضاء فريق السد بذلوا جهود كبيره ، ولكن التوفيق كما نعلم هو من الله ، مؤكداً انه يعتبر كل من شارك في هذا الحدث التراثي الكبير هو فائز حقيقي ، حيث ان الجميع شارك في البطولة لإحياء تراث الآباء والأجداد واكتساب الخبرات وهي أهداف تحققت بالفعل للجميع
ووجه النعيمي رسالة الى الفرق الجديدة والراغبين في تشكيل فرق للدخول بها في منافسات بطولة القلايل ألا يترددون لأنهم سيخوضون تجربة رياضية تراثية مميزة وسوف يستمتعون بالأجواء الطيبه في القلايل ، حيث ان كل ما في البطولة شي مبهر ويشعر كل من يشارك فيها بالفخر لكونه خاض هذه التجربة .

وقال محمد ناصر النعيمي عضو فريق سهيل أن ما شاهده في تجربة مشاركته بالقلايل لن ينساه ، حيث ان البطولة جذابة وممتعه وكل ما فيها مثير ، مشيراً الى أن هناك جهود مبذولة من جانب المنظمين وهذا شي لمسناه بأنفسنا على مدار أيام مشاركتنا في بطولة القلايل .
وأضاف النعيمي أن أعضاء فريقه قدموا ما عليهم وشاركوا بشرف وخاضوا تجربه قوية في المقناص وهذا يكفي بغض النظر عن التأهل او حصد الجوائز .