الأخبار › مقالات › اخر الأخبار

انطلاق منافسات بطولة القلايل 2018 .. اليوم

المعاضيد : سناب شات القلايل سينقل تفاصيل منافسات البطولة لحظة بلحظة.. ووسائل التواصل الاجتماعي تجذب العديد من المتابعين

برنامج “القلايل” يومياً على الكأس 2 الساعة 8:30 مساء

الحميدي : استعدادنا جيد و”أعيننا” على البيرق

العتيبي : القلايل تحمل تقاليد الآباء والأجداد للأجيال القادمة

النعيمي : في كل عام نطور من أنفسنا استعداداً للبطولة

البدر : فريقنا يتمتع بميزات قد لا تتوافر في فرق أخرى

تنطلق اليوم منافسات بطولة القلايل للصيد التقليدي بنسختها السابعة 2018 برعاية شركة اتصالات “أوريدو” في محمية “لعريق” وتستمر فعالياتها وبرامجها لمدة شهر ، حيث يدخل عساسه فرق المجموعة الأولى إلى المحمية صباح اليوم الأحد ومن ثم دخول كافة أعضاء الفرق المتنافسة من المجموعة ذاتها في وقت لاحق من نفس اليوم، والتي من بينها فرق تشارك في المنافسات للمرة الأولى.

وقال السيد/ خالد بن محمد مبارك العلي المعاضيد، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة أن اللجنة المنظمة حرصت على أن تواكب كافة أدوات النقل التكنولوجية في نقل منافسات البطولة، وعملت لأجل ذلك كافة التجهيزات ومنها سناب شات “القلايل” الذي سينقل تفاصيل منافسات البطولة لحظة بلحظة، ويسجل كل ما هو خلف

الكواليس لنقدمه للجمهور.. كما أن وسائل التواصل الاجتماعي التي تتبع البطولة تجذب العديد المتابعين، ولذلك نحرص في كل عام على مواكبة ذلك الكم من المتابعين ونشكل فريق قوي لذلك.

ودعا المعاضيد محبي بطولة القلايل في قطر والعالم لمتابعة البرنامج اليومي “القلايل” على قناة الكأس 2 ، حيث سيرصد البرنامج الذي ينقل يومياً باقة من التقارير المُختلفة عن المشاركين والفائزين في كل مرحلة، لافتاً إلى أن البرنامج سوف يستمرّ إلى الأول من مارس المُقبل.

وأكد رئيس اللجنة المنظمة لبطولة القلايل أن المشاهد من خلال قناة الكأس 2 سيعيش الواقع في المحمية من خلال مشاهد تعكس الواقع في البر، وتغطي لهم أجواء المقناص على طريقة الآباء والأجداد مثل ركوب الهجن ، أو الخيل، واستخدام الطرق البدائية للصيد مثل الطيور والسلوقي.

وأضاف: فرق المجموعة الأولى تبدأ المنافسات اليوم ولاحظنا أنهم جميعا متشوقون للبطولة خاصة أنه منهم من يشارك لأول في البطولة ويرغبون في تحقيق نتائج متقدمة لجمهورهم ولأنفسهم وأتوقع أن تكون هذه المجموعة قويةً ، خاصة وأن العديد منهم شارك فيما قبل ومنهم من كون فرق جديدة بالكامل ومنهم من ضم أعضاء شاركوا من قبل وأعضاء شاركوا لأول مرة ، وهذا التنوع حقيقة ننصح به لأنه يخلق لوحة فنية جميلة في كل فريق من الفرق المشاركة .

وأضاف المعاضيد أن اللجنة المنظمة حرصت على توفير كافة الأجواء المناسبة والمناخ الملائم لجميع الفرق من أجل الدخول في أجواء المنافسات وهم في حالة تركيز عالية ، معتبراً قوة المنافسات وإثارتها كانت دوماً عامل أساسي في نجاح بطولة القلايل على مدار السنوات الماضية ، وكذلك نتوقع أن تكون هذه النسخة الأكثر جذباً للجمهور حيث أن هناك 270 قانص سيشاركون هذا العام وهي المرة الأولى التي يصل فيها عدد المشاركين إلى هذا العدد منذ انطلاق البطولة ، خاصة وأن حجم المشاركة كبير والفرق جميعها عينها على البيرق .

من جانبه قال خليفة صالح الحميدي قائد فريق سهيل والذي يشارك في البطولة لأول مرة أن استعدادات فريقه للمشاركة للمنافسة في بطولة القلايل بنسختها الحالية كانت قوية ، لإدراكهم أنهم يشاركون في بطولة كبيرة وسط فرق قوية تتطلع جميعها للفوز باللقب وتقديم أفضل المستويات .

وأكد قائد فريق سهيل أن الاستعداد للبطولة كانت جيدة على مستوى أعضاء الفريق وتجهيز الطيور والتدريبات وغيرها من الأمور الأخرى التي عادة ما تسبق الدخول

في المنافسات موضحاً أن الفريق وعلى مدار شهر كامل قاموا بالتدريب على المطايا وتجهيز الطيور ، مؤكداً أن الطيور التي يشاركون بها قادرة على تحقيق نتائج متقدمة .

ووجه الحميدي الشكر للجنة المنظمة للبطولة على إتاحة الفرصة له ولفريقه للمشاركة في بطولة هي الأكبر بمنطقة الخليج والشرق الأوسط في المقناص على الطريقة التقليدية ، مؤكداً أن كل محبي ومتابعي رياضة المقناص في المنطقة يتمنون ويحلمون بالمشاركة في منافسات القلايل ، خاصة وأن البطولة عادة ما تشهد منافسات قوية ومثيرة ولها جمهور غفور وهذا بطبيعة الحال هو ما شجعنا للسعي للدخول في هذه المنافسات .

وأضاف خليفة بن صالح الحميدي أن الفرصة منحت لنا للمشاركة للمرة الأولى في هذه البطولة العريقة وهذا بالنسبة لنا فخر كبير وشرف أن يدرج أسمائنا ضمن قائمة المتنافسين في القلايل ، مشيراً الى أن جميع أعضاء فرق سهيل على قدر المسؤولية وجميعهم سوف يقومون بدور القائد وهو ما سوف يساعدنا في تكملة المنافسات بالبطولة نحو اللقب بإذن الله .

وقال عضو فريق سهيل أن اللجنة المنظمة للبطولة قامت بتهيئة الأجواء المناسبة للفرق المشاركة وكانوا على اتصال دائم معهم للتأكد من توفر كافة مستلزماتهم قبل الدخول الى المحمية وبدء المنافسات .

من جانبه قال نايف عبدالله العتيبي عضو فريق لوسيل ويشارك للمرة الرابعة في منافسات بطولة القلايل ، أن فريقه استعد منذ فترة جيدة للمشاركة في منافسات القلايل ، وأن جميع الأعضاء عازمون على تحقيق الفوز.

وأضاف العتيبي أن الاستعداد للبطولة تتضمن تجهيز المطايا بعدد كبير ، حيث أن جميع أعضاء الفريق بادروا بالمساهمة في إحضار المطايا فضلاً عن الطيور المدربة التي لديها خبرات في الصيد خاصة التقليدي منه.

وأشار إلى أن هناك تعاون كبير بين قائد الفريق وجميع الأعضاء والجميع يد واحدة وهو ما زاد من حماسهم للدخول في المنافسات بقوة ورغبة كبيرة لتكملة المنافسات نحو لقب القلايل ، مؤكداً أنها بطولة تعلم الأجيال الجديدة تقاليد وعادات الآباء والأجداد والصيد بالطرق التقليدية .

وقال محمد خميس النعيمي قائد فريق نوماس أنه يشارك للمرة الرابعة في منافسات بطولة القلايل ، موضحاً أنهم في كل عام يقومون بالتطوير من أنفسهم ويبدعون في أمور جديدة ، مؤكداً ان الفريق الذي يشارك به في منافسات العام الحالي هو الفريق الأقوى على مدى المرات السابقة التي شارك بها في القلايل .

وبشأن اختياره لأعضاء الفريق قال : لقد اخترت أعضاء فريقي بناء على خبرة كل واحد فيهم فيما يتعلق بالمقناص وفراستهم في ركوب الهجن وأن جميع أعضاء الفريق أصحاب خبرات وقادرون على إحداث فارق في نتائج الفريق ، فضلاً عن أن الفريق يضم بين أعضائه اثنين من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي.

وأضاف النعيمي أن المشاركة الكبيرة للفرق في منافسات القلايل هذا العام سوف تثير المنافسات وتمتع الجمهور الذي يتابع البطولة ، خاصة وأن الفرق جميعها تضم عناصر من أصحاب الخبرة كلاً فيما يخصه، فكل فريق يحدد دور لكل عضو من أعضاء الفريق وبالتالي كل عضو يكون لديه الخبرة الكافية في تخصصه.

ومن جانبه قال أحمد راشد البدر قائد فريق العسيلة أنه يشارك للمرة الأولى في منافسات بطولة القلايل مؤكداً أنهم كانوا يتابعون منافسات بطولة القلايل على مدار السنوات الماضية عبر برنامج “القلايل” وكانت أمنية جميع أعضاء فريقع الحالي أن يأتي اليوم الذي يشاركون فيها بتلك المنافسات وقد حالفهم الحظ هذا العام وبالتالي هي فرصة فريدة للفريق لإثبات جدارته وقوته .

وأضاف قائد فريق العسيلة أن فريقه يتمتع ببعض الميزات ربما لا تكون متوافرة في بعض الفرق الأخرى ومنها أن فريقه يضم الهجان والصقار إضافة الى خياله من أصحاب الخبرات وقد جمع بين هؤلاء جميعاً وشكل منهم فريق .

وأعتبر أحمد البدر أن بطولة القلايل هي بطولة ناجحة بكل المقاييس والدليل هذا الإقبال الكبير على منافساتها من جميع محبي رياضة المقناص في قطر والخليج وفي كل عام البطولة تتطور الى الأفضل ، مؤكداً أن جميع الفرق المشاركة في البطولة هي فرق قوية ولكن التوفيق هو من رب العالمين سبحانه وتعالى ، مؤكداً أن فريقه لا يخشى المنافسة مع أي من الفرق المشاركة وأنهم مشاركون في هذه البطولة ويعلمون جيداً أن المنافسة ستكون قوية .

وقال قائد فريق العسيلة أن الفريق الأكثر تنظيماً والأكثر تركيزاً وانسجاماً والذي سيحالفه الحظ هو من سيواصل المنافسات في البطولة نحو اللقب .

ومن جانبه قال سعد عبدالله النصر عضو بفريق لبرثة أنه يشارك للمرة الأولى في البطولة ولكن هناك عناصر في فريقه سبق لها المشاركة في بطولة القلايل ، موضحاً انهم يستعدون للبطولة منذ أن تم الإعلان عن قرعة البطولة .

وأكد النصر أنهم يشاركون في منافسات هذه البطولة وعينهم على البيرق ولا يشاركون فقط لمجرد المشاركة والاستمتاع بالقنص ، موضحاً أنهم يعرفون تفاصيل المحمية بحكم أنهم كانوا يأتون للقنص فيها قبل أن يتم تحويلها الى محمية طبيعية .