الأخبار › مقالات › اخر الأخبار

المنسق العام للبطولة علي بن محمد آل الشيخ الكواري: مفاجآت متعددة تنتظر جمهور “القلايل”2016

– العمل التنظيمي في البطولة شهد تطوراً كبيراً
– دخول فرق جديدة سوف يثري منافسات العام الحالي
– نتطلع دائماً إلى نجاح البطولة وإعلاء اسم قطر
– نتعاون مع مركز “نوماس” من أجل تدريب أشبال “القلايل”
– دخول فرق المجموعة الأولى بـ “القلايل” .. اليوم
– أوريدو الراعي الرسمي للبطولة 2016

تنطلق اليوم الخميس 4/2/2016 بطولة “القلايل” للصيد التقليدي 2016 في نسختها الخامسة بمحمية “العريق” برعاية شركة اتصالات “أوريدو” والتي تستمر حتى نهاية شهر فبراير الحالي بمشاركة 16 فريقاً، حيث يشارك فيها متنافسون من قطر ودول الخليج العربي ضمن فرق قطري.
ومن المتوقع أن تشهد البطولة في نسختها الحالية منافسات قوية بين فرق أعلنت جاهزيتها منذ اليوم الأول ، حيث يشارك بالبطولة هذا العام فرق جديدة تعتزم الظهور بمستوى عالِ وتحقيق نتائج ايجابية ، بالإضافة إلى الفرق القديمة صاحبة الخبرات العالية على مستوى مشاركات سابقة في البطولة.
وتأتي بطولة “القلايل” لإحياء تراث الآباء والأجداد في قطر على مستوى رياضة المقناص، حيث تنطلق البطولة ايذاناً ببدء موسم حافل بهذه الرياضة التراثية المرموقة.

وتضم المجموعة الأولى فريق «الجدي» وفريق «العاصفة» وفريق «النخش» وفريق «الريان» حيث بدأ دخول هذه الفرق للمنافسة اليوم، والمجموعة الثانية فرق «مقانيص» و”لوسيل” و”لجميلية” و”الجريان” و دخولها للمنافسة ٩فبراير القادم، والمجموعة الثالثة من فرق «السد» و”أم صلال” و”برزان و”الشمال” وستدخل للمنافسة في 14 فبراير القادم، و المجموعة الرابعة فرق “الجزيرة” و”الضعاين” و”لبصيّر” و”الشقب”وفرق المجموعة الرابعة باستثناء الجزيرة الذي تم استثناؤه من القرعة طبقا للشرط الثالث من الشروط العامة لبطولة القلايل، إذ حالفها الحظ، حيث تنافست إلى جانب ثلاث فرق أخرى، وكانت للقرعة الكلمة الأخيرة في عدم مشاركتها، وستبدأ منافسات المجموعة الرابعة في 19 فبراير القادم، علمًا أن دخول «عساس» كل فريق سيكون قبل يوم واحد من المنافسة.
في ذات السياق كشف السيد/ علي بن محمد آل الشيخ الكواري المنسق العام لبطولة القلايل، أن النسخة الخامسة من البطولة 2016 ، سوف تكون نسخة مميزة وغير عادية ، وأن الجمهور المتابع لمنافسات البطولة تنتظره العديد من المفاجآت .
وأضاف الكواري أن النسخة الحالية يشارك فيها فرق جديدة تتطلع الى كتابة تاريخ لها في سجلات “القلايل” وهذا بطبيعة الحال سوف يجعلها تبذل مزيداً من الجهد لتقديم أفضل العروض ، وهو ما سوف يثري المنافسات ويمنحها قوة ومتعة للمتابعين .
وقال المنسق العام للبطولة أنهم سعداء بالتنوع بين الفرق المشاركة، والذي بطبيعة الحال سوف ينعكس عليها بالإيجاب ، كما أن مشاركة فرق جديدة يدل على اجتذاب بطولة “القلايل” لمحبي رياضة المقناص في قطر ودول الخليج ، كما أن هذا من شأنه أن يزيد من أعداد الجماهير المتابعة للبطولة في المنطقة ، فقد أصبحت “القلايل” بطولة ذات شهرة عالمية ونحن نتطلع إلى مزيد من النجاح وفي كل عام نعمل في البطولة وكأننا ننظمها للمرة الأولى ، حيث يكون هدفنا الأول والأخير إظهار “القلايل” بصورة مميزة ومشرفة تليق باسم بلادنا قطر.
وقال السيد/ علي بن محمد آل الشيخ الكواري أن هناك جهود كبيرة تبذل من جانب اللجان المنظمة والعاملة في البطولة ، والجميع يعمل من أجل انجاح “القلايل” وإخراجها بصورة مميزة ، حيث أن اللجان تضم مجموعة كبيرة من الشباب القطريين الذين يعملون بجد وإخلاص وليس أمامهم هدف سوى إنجاح البطولة .
وأضاف المنسق العام لـ “القلايل” من الأمور المتميزة هذا العام هو “التعاون” مع مركز نوماس وهو أحد المراكز الشبابية التابعة لوزارة الشباب والرياضة ، والذي استحدث بهدف تعزيز التراث القطري والحفاظ عليه ونقله وتعليمه للأجيال الجديدة ، ويجئ هذا التعاون من أجل تدريب وتعليم أشبال “القلايل” ، مشيراً الى أنه أحد الأهداف الرئيسية التي تتطلع إليها البطولة هو نقل تراث الأجداد إلى الأجيال الجديدة من خلال رياضة المقناص وتعزيز هذا التراث لديهم ، ولذلك فإننا مهتمون بأشبال “القلايل” ، وقد نسقنا للتعاون في ذلك مع مركز “نوماس” .
وأوضح الكواري أننا في كل عام نسعى إلى تطوير البطولة بما يعود بالإيجاب على شكل المنافسات ويخرجها بالصورة التي نتطلع اليها ، ولذلك فإن هناك تعاون كبير هذا العام بين اللجنة الفنية لبطولة “القلايل” وشركة “Ooredoo” الراعي الرسمي للبطولة من أجل تسخير الإمكانيات التقنية بما يخدم عمل اللجان المنظمة ، وييسر على الفرق المشاركة ويوفر لأعضائها كافة ما يحتاجونه من أجل ضمان أجواء تنافسية مثالية للجميع .
وأشار المنسق العام الى أن جميع الفرق التي شاركت في منافسات “القلايل” على مدار السنوات الماضية قد لمست جيداً كيف أن آلية العمل على مستوى التنظيم في بطولة “القلايل” قد تطورت بشكل كبير ، حيث إننا وقبل انطلاق منافسات البطولة يكون هناك اجتماعات ولقاءات متعددة مع أعضاء اللجان من أجل الترتيب والتحضير للمنافسات ويكون كل فرد في هذه اللجان على علم جيداً بالدور المكلف به ، وذلك لضمن عدم تداخل الأدوار وتسيير العمل بطريقة سلسة وناجحة .
وأضاف السيد/ علي بن محمد آل الشيخ الكواري ، إننا في كل نسخة من البطولة نطور من آلية عملنا وبفضل الله جميع المشاركين في التنظيم الآن بات لديهم خبرة كبيرة ، وبالتالي نحن مطمئنون وواثقون أن النسخة الحالية من بطولة “القلايل” سوف تكون مميزة وغير تقليدية .
وأكد الكواري أن جميع من سيتابعون منافسات البطولة لهذا العام سوف يلمسون جيداً حجم التطور في عملية التنظيم لأننا لا هم لنا إلا تطوير العمل في البطولة ، كما أننا نتطلع إلى مزيد من النجاح وهذا النجاح لن يأتي إلا ببذل مزيد من الجهد والعطاء للبطولة التي أصبحت واحدة من اهم بطولات المقناص على مستوى منطقة الخليج بل وعلى مستوي العالم .
وتمنى الكواري التوفيق لجميع الفرق المشاركة ، مؤكداً أن هناك أهداف متعددة بخلاف الفوز تتطلع بطولة “القلايل” إلى تحقيقها ، ودائماً نؤكد على هذا الأمر .