الأخبار › مقالات › اخر الأخبار

الشقب … يتصدر منافسات اليوم الأول بالمجموعة الرابعة ببطولة القلايل 2018

تصدر فريق “الشقب” منافسات اليوم الأول بالمجموعة الرابعة ببطولة القلايل للصيد التقليدي2018 ، حيث استطاع اصطياد 12 حبارى بـ 300 نقطة ، فيما استطاع فريق “العديد” اصطياد (6) حبارى بـ 150نقطة ، أما فريق “بروق” فقد اصطاد (4) حباري بـ (100) نقطة ، ولقد اصطاد فريق “الصعايب” (3) حباري بـ (75) نقطة أضيفت لرصيده .. أما فريق “السد” فجاء أخيراً باصطياده حباروين بـ (50) نقطة.

وقال السيد/ خالد بن محمد مبارك العلي المعاضيد، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة ، أن المجموعة الرابعة سوف تكون قوية جداً وسوف تشهد مفاجآت كثيرة ولن تحسم نتائجها إلا في نهاية أيام المنافسات ، وذلك لأن هذه المجموعة تضم فرق قوية ومميزة وبينها فرق سبق لها أن حصدت بيرق “القلايل”، وهذا بطبيعة الحال سوف يزيد من متعة وإثارة المنافسات في المجموعة .

ووجه المعاضيد رسالة الى الجماهير التي تتابع المنافسات بأن الأيام المتبقية من منافسات القلايل سوف تحمل معها مزيد من المتعة والإثارة وعليهم متابعتها .

ومن جانبه قال فيصل محمد النصر عضو فريق السد أنه يشارك في بطولة القلايل للمرة الثالثة ، وأن فريقه يدخل منافسات بطولة القلايل وقد استعد جيداً وجاهز للمنافسة ولا يخشى أي من الفرق المشاركة ، مشيراً إلى أن أعضاء الفريق يعلمون أن المنافسة قوية والبطولة تضم فرق خبرتها طويلة في المقناص وعليهم بذل جهود كبيرة داخل المحمية والتركيز لتحقيق نتائج ايجابية .

وقال لقد تابعنا منافسات الفرق السابقة وكانت منافسات قوية وممتعة كما هي عادة المنافسات في القلايل ، مؤكداً أن الفريق الذي يتفوق منذ أول أيام المنافسات ويحقق نتائج جيدة بطبيعة الحال ترتفع معنويات أعضائه وتزيد رغبتهم في مواصلة المنافسات نحو التأهل للنهائي وهذا ما سوف نسعى له خلال منافساتنا في المجموعة الرابعة .

وأشار النصر الى أن كافة الإمكانيات واحتياجات الفرق متوفرة وبالتالي الأجواء مناسبة جداً بل ومشجعه على القنص ، مؤكداً أن فريقه يضم عناصر من أصحاب الخبرات وهؤلاء قادرون على ترجيح كفة الفريق والصعود به الى نهائي البطولة ، معتبراً فترة الاستعداد التي خاضها الفريق كان لها مردود إيجابي علي جميع الأعضاء ، ولقد زاد الانسجام والتفاهم بين جميع أعضاء الفريق خلال هذه الفترة .

وقال محمد خليفة المهندي قائد فريق بروق ، أن من يدخل منافسات القلايل يكون قد شارك في منافسات بطولة عالمية وهذا يتطلب منه أن يبذل جهد حتى يكون على قدر وحجم البطولة التي يشارك فيها فلا مجال للتهاون خلال منافسات القلايل ، مشيراً إلى أن كافة الفرق تجتهد داخل المحمية من أجل تحقيق أفضل النتائج وهذا دائماً ما يجعل من المنافسات قوية ومثيرة بل وممتعة .

وأشار المهندي الى أن البطولة تطورت كثيراً خاصة في النسخة الحالية وتحديداً من حيث زيادة أعداد المشاركين ، إلى جانب الإعدادات والتجهيزات في الموقع وتغيير نظام البطولة على مستوى القنص وبناء البيت وغيرها من الأمور المرتبطة بالمنافسات وجميعها تزيد من قوة التنافس بين الفرق وهذا بدورة يؤكد الجهود الكبيرة المبذولة من جانب اللجنة المنظمة ، مؤكداً أن فريقه أتى للمنافسة على اللقب .

وأضاف قائد فريق بروق أن فريقه جاهز للمنافسة ويعد الجماهير بتحقيق نتائج طيبة ، مؤكداً أنه لن يكون منافس سهل بل سيجتهد من أجل التأهل ومواصلة المنافسات للوصول إلى نيل “البيرق” ، حيث أن لقب القلايل هو الأغلى بين بطولات المقناص في منطقة الخليج واعتبر الفريق الذي يفوز بهذا اللقب يكون قد حقق إنجازاً عالمياً .

ومن جانبه قال هادي محمد الهاجري عضو فريق العديد أنه يشارك في منافسات بطولة القلايل منذ النسخة الأولى للبطولة ولكن هذه النسخة بحسب وصفه مختلفة تماماً من حيث التنظيم أو مستوى الفرق المشاركة ، موضحاً أن فريقه قد استعد بشكل جيد لهذه المنافسات قبل انطلاق البطولة بفترة كافية ، حيث شملت الاستعدادات التدريب على المطايا وتجهيز الطيور والسلقان .

وأضاف بأن فريقه يضم مشاركين لديهم خبرات في المقناص وهذا ضروري لأي فريق مشارك أن يكون لديه عناصر لديهم خبرات ، موضحاً أن فريقه سبق له أن حصد البيرق وهذا بطبيعة الحال يضع على الفريق ضغوط كبيرة لمواصلة النافسات نحو حصد اللقب ، حيث أن جماهير الفريق تنتظر منهم الكثير في هذه البطولة ونحن نعد الجماهير أن نقدم مستوى طيب والتوفيق في النهاية من الله سبحانه وتعالى .

وقال زيد مطلق المنير مشارك من دولة الكويت عضو فريق بروق أن المشاركة في بطولة للمقناص بحجم القلايل هو حلم لأي شخص محب لرياضة المقناص ، حيث أن هذه البطولة استطاعت ان تخلق لها جماهيرية وشعبية عريضة في منطقة الخليج والشرق الأوسط وهذا ما يدفعنا لأن نكون ضمن المشاركين في منافسات هذه البطولة وهذا يجعلنا نتوجه بخالص الشكر إلى اللجنة المنظمة للقلايل على إتاحة الفرص لنا نحن أبناء دول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في هذا الحدث الرياضي التراثي الكبير .

وأضاف المنير بأن هناك متابعين بالآلاف للقلايل في دولة الكويت وهذا بطبيعة الحال يضع على عاتقنا مسؤولية بأن نجتهد ونسعى إلى تحقيق نتائج متميزة في هذه البطولة .

من جانبه قال عيسى عياش المنصوري عضو فريق الشقب أنه يشارك في بطولة القلايل للمرة الأولى وسعادته لا توصف كونه متواجد في هذه البطولة الكبيرة والمهمة والتي تضم أفضل عناصر من أهل المقناص في قطر والخليج ، حيث أن المشاركة بحسب تأكيده لها عدة فوائد وإيجابيات ما بين اكتساب الخبرات والقنص في أجواء ممتعة وإحياء تراث الأجداد.

وأضاف بأن فريقه يدخل المنافسات وعينه على اللقب ويعد الجماهير بالتأهل للنهائي ، معتبراً الأجواء مميزة ومشجعة على التنافس بقوة وبذل الجهود ، حيث أنه كان

يسمع عن أجواء محمية “لعريق” وتمنى دخولها والقنص فيها وقد تحقق له هذا الحلم .

وأشار المنصوري الى أن القنص يحتاج الى خبرة خاصة عندما تكون المشاركة مع فرق قوية مثل فرق المجموعة الرابعة وأن فريقه يضم خبرات قادرة على ترجيح كفته والصعود به لنهائي البطولة .

وقال سفر بن راشد الهاجري عضو فريق الصعايب أنه يشارك في بطولة القلايل للمرة الأولى وكان لديه رغبة منذ سنوات للمشاركة في القلايل ، مشيراً إلى أن فريقه على قدر التحدي ومستعد تماماً للدخول في أجواء المنافسات فقد تدرب جيداً بمشاركة جميع الأعضاء .

وأضاف الهاجري بأن هذه البطولة سوف تبقى علامة بارزة في تاريخ بطولات المقناص في قطر ودول مجلس التعاون الخليجي ، حيث أن كل ما فيها مميز وممتع واللجنة المنظمة لهذه البطولة نجحت بأن تجعل منها بطولة عالمية من كافة النواحي سواء التنظيمية أو الأمور الخاصة بالمنافسات .