الأخبار › مقالات › اخر الأخبار

أدخلنا شروطاً جديدة ستزيد من إثارة منافسات المجموعة النهائية

انطلقت أمس الجمعة منافسات المجموعة الرابعة في بطولة القلايل 2016 للصيد التقليدي التي تقُام هذا العام برعاية أوريدو بمشاركة فرق: الجزيرة، ولبصير، والشقب، والظعاين، بمنافسة قوية منذ اليوم الأول.
وتساوت نتائج 3 فرق من الفرق المشاركة في بداية منافسات اليوم الأول حيث تعادلت فرق “لبصير” و”الظعاين” و”الشقب” في عدد نقاط اليوم الأول حيث صاد كلاً من تلك الفرق (4) حباري وجمع كل واحد منهم (80) نقطة.
أما فريق “الجزيرة ” فلم يجمع في اليوم الأول أياً من النقاط بعدم اصطياده أي شيء .

من جهته كشف السيد/ محمد بن نهار النعيمي المدير التنفيذي لبطولة القلايل 2016 ، أن اللجنة المنظمة ارتأت وضع شروط جديدة لمنافسات المجموعة النهائية وهي شروط يعمل بها لأول مرة في البطولة .

وأضاف المدير التنفيذي أن هذه الشروط وضعت من أجل زيادة البطولة متعة وتشويقاً ، خاصة وأن المجموعة النهائية سوف تضم فرق قوية ولابد أن تكون المنافسات على مستوى أداء هذه الفرق ، ونحن نعلم جيداً أن البطولة لها متابعين في كل مكان وأصبحت الأشهر على مستوى بطولات المقناص ، ولذلك نسعى دائماً إلى أن تكون البطولة مميزة وقوية ، ولذلك فقد حددنا لأول عساس يصل أن يختار لفريقه مكان قطره 2 كيلومتر ويبغد عن الفرق الأخى بحيث يمنع نزول عساس فريق أخر في هذه المنطقة المتواجد فيها كل فريق.

وأوضح محمد نهار النعيمي أننا نهدف من وراء ذلك أن تنتشر الفرق على مساحة المحمية كاملة ، مشيراً إلى أنه تم استبعاد الخيل من العساس فقط من أجل تساوي الفرص لجميع الفرق المشاركة عند انطلاقتهم من مقر البطولة .

وأضاف كذلك أنه من جديد شروط المجموعة النهائية أن عساس كل فريق من الفرق المشاركة سيدخل المحمية لاختيار الموقع المناسب لها، وسيتبه بعد ذلك دخول كامل الفرق إلى المحمية في ذات اليوم بدلاً من دخولهم في اليوم التالي لمنحهم فرصة لبناء بيت الشعر بداخلها بكل أريحية مع الأخذ في الاعتبار بأنه يمنع الصيد خلال يوم العساس، ولقد قمنا بوضع هذا الشرط لأن بناء بيت الشعر في نفس يوم المنافسات قد يرهق الفرق ويقلل من جهدها للصيد، على يبداً الصيد في صباح اليوم التالي ، وهذا بطبيعة الحال يعطي الفرق ارتياحية أكبر وتكون الظروف تقريباً متساوية للجميع ، وتمنى النعيمي التوفيق لفرق المجموعة النهائية .
.
وقال النعيمي : أن هذه الشروط التي أدخلت على منافسات المجموعة النهائية تؤكد أن التعديل في أثناء البطولة وارد ، وأن اللجنة المنظمة دائماً ما تبحث عن ما يميز القلايل ويجعلها بطولة مشوقة ، مؤكداً أن جماهير القلايل وكل المتابعين سوف يكونون على موعد اثارة ومتعة خلال المنافسات المجموعة النهائية التي نتوقع لها أن تكون قوية جداً ، فما شاهدناه من منافسات على مدار الأيام الأخيرة في المجموعات الأولى والثانية والثالثة يؤكد أننا سوف نشاهد أقوى منافسات في المجموعة النهائية ، فكافة الفرق عينها على البيرق .

وقال محمد نهار النعيمي أن الفرق بذلت مجهودات كبيرة وهذا انعكس على النتائج فقد لاحظنا كيف أن النتائج تغيرت في الساعات الاخيرة وبخاصة في المجموعة الثانية و الثالثة ، وهو ما يؤكد أنه بالفعل الفرق تجتهد والمشاركين فيها يقنصون بروح عالية جداً وكلهم رغبة في التأهل ، ولكن التوفيق في النهاية من الله سبحانه وتعالى .

وأضاف المدير التنفيذي للبطولة أنه في ظل هذه المنافسات القوية من الصعب التنبؤ بنتائج المجموعة النهائية ، خاصة وأنها قابلة للتغيير في أي وقت .

وحول وجود عناصر شابة كثيرة في بعض الفرق المشاركة ، وبخاصة في فريقي السد والشمال ، قال النعيمي أن المشاركين الشباب يعطون البطولة روح جديدة ، حيث أن فريق الشمال جديد بالكامل ما عدا عضو واحد فقط ، موضحاً أن أغلب الفرق التي شاركت في منافسات الموسم الماضي تقريباً انقسمت الى فريقين وثلاثة وهذا بطبيعة الحال أتاح الفرصة لأعضاء جدد وبينهم شباب أصبحوا قادة فرق في هذا الموسم ، وهو ما يعني أن بطولة القلايل تمنح الفرص للمشاركين الشباب لان يكونوا قادة ويكتسبون خبرات كبيرة في المقناص على مدار مشاركات متتالية .

من جهته وفي زيارة قام بها إلى معسكر بطولة القلايل قال الشيخ فالح بن على بن حمد بن خالد أل ثاني ، أنه حريص على متابعة منافسات بطولة القلايل منذ نسختها الأولى ، معتبراً البطولة من أهم بطولات رياضة المقناص في منطقة الخليج ، كونها تؤصل لتراث الآباء والاجداد .
وأشار الشيخ فالح بن على أنه تفاجئ بموقع البطولة عند زيارته للموقع ، حيث وجده موقعاً مميزاً وتم تجهيزه على أعلى مستوى حتى يتناسب مع حجم الحدث ، وكون البطولة تقام باسم قطر وتضم مشاركين من دول مجلس التعاون الخليجي .
وأوضح أن التنظيم في بطولة القلايل على أعلى مستوى وكل الامور ميسرة للفرق المشاركة وهو ما يخدم المنافسات وينعكس عليها بالإيجاب ، وأن جميع أعضاء اللجان المنظمة يبذلون جهود كبيرة من أجل اخراج البطولة بأفضل صورة .
وأضاف : جميع المشاركين في منافسات القلايل مستمتعون بأجوائها المميزة وهو ما لاحظة خلال زيارته لموقع البطولة ، حيث أطلع على تجهيزات فرق المجموعة الرابعة .