الأخبار › مقالات › اخر الأخبار› الأرشيف

دخول “عساسة” فرق المجموعة الأولى ببطولة “القلايل”

 

الدوحة – بوابة الشرق

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة “القلايل” للصيد التقليدي في نسختها الرابعة 2015 والتي تقام منافساتها في محمية “العريق” عن دخول “عساسة” المجموعة الأولى إلى المحمية الثلاثاء 3 فبراير الجارى لاختيار المكان الأنسب ليكون مقراً لفرق المجموعة أثناء إقامة المنافسات، والتي تنطلق الأربعاء 4/2/2015، حيث ستقف الفرق على جاهزية المقار وتوافر كافة المستلزمات والأدوات اللازمة للعيش وممارسة القنص خلال البطولة.

وتضم المجموعة الأولي فرق “السد” “العاصفة” و”السيلية” و”مرمي” وبينها ثلاثة فرق تشارك للمرة الاولى في منافسات “القلايل” وهي فرق السد، ومرمي، والعاصفة، ومن المتوقع أن تشهد البطولة مشاركات مميزة للفرق الجديدة التي تسعى جاهدة لتسطير تاريخ لها في سجل منافسات “القلايل”.

أربع مجموعات

وكانت قرعة البطولة التي جرت أمام الحضور، وقادة الفرق والمشاركين، قد أسفرت عن تحديد المجموعات لتوزيع الفرق على أربع مجموعات، حيث ضمت المجموعة الأولى فرق “السد” “العاصفة” و”السيلية” و”مرمي”، فيما ضمت المجموعة الثانية فرق “بروق” و”العديد” و”دخان” و”لوسيل” التي سيكون دخولها للمنافسة في 9 فبراير القادم، وتكونت المجموعة الثالثة من فرق “لبرقة” و”بوهادي” و”الركن” و”برزان”والتي ستدخل للمنافسة في 14 فبراير القادم، في حين ضمت المجموعة الرابعة فرق “مقانيص قطر” و”فشاخ” و”الجريان” وستبدأ منافساتها في 19 فبراير القادم، علمًا أن دخول “عساس” كل فريق سيكون قبل يوم واحد من المنافسة.

تقديم الأفضل

من جانبه قال السيد علي بن محمد آل الشيخ الكواري المنسق العام لبطولة “القلايل” للصيد التقليدي ان الهدف دائماً هو التطوير من بطولة “القلايل” وإخراجها في أفضل صورة ممكنة تليق باسمها واسم قطر، مشيراً الى أن “القلايل” باتت واحدة من أهم بطولات الصيد التقليدي في منطقة الخليج العربي والعالم، وهذا بدوره يضيف أعباء ومسؤولية كبيرة على اللجنة المنظمة التي تجتهد لتقديم الأفضل دائماً في البطولة، وأضاف: انه منذ انطلاق النسخة الأولى للبطولة والسعى دائماً يكون نحو التطوير للأفضل، ومنذ اليوم بدأنا بتسجيل الملاحظات والتفكير في تنظيم بطولة مميزة ونستطيع أن نقول الآن ان “القلايل” بالفعل وصلت إلى مستوى ممتاز من التنظيم والترتيب، ومع ذلك فإننا نتابع ونقيم ونستمع لكافة الملاحظات التي من شأنها أن تطور البطولة.

الحصان الأسود

وقال المنسق العام للبطولة ان استمرار وجود المعسكر في منطقة المسحبية منذ العام الماضي بهذه المساحة الكبيرة مع وضع بعض الإضافات عليها ساهم إلى حد كبير في تخفيف العبء على اللجان المنظمة في تجهيز كافة متطلبات الفرق التي نرحب بها وسعدنا بتسجيلها خاصة أن هناك فرقا جديدة هذا العام، الأمر الذي أثرى في الواقع البطولة التي نتوقع لها المنافسة القوية بين الفرق، خاصة الفرق التي نطلق عليها مصطلح “الحصان الأسود”، وهو مصطلح يطلق على الفرق الرياضية التي يعتقد البعض أن إمكاناتها متوسطة، ولكنها تقدم مستوى عاليا جداً في البطولة أو المنافسة التي تخوضها، تصل لمراكز ومستويات لا يتوقع أحد أن تصلها.

لجان قطرية

وقال الكواري انه تتم متابعة مستمرة ودقيقة لأداء اللجان العاملة في البطولة، وذلك لضمان قيام كل لجنة بالدور المنوط بها على أكمل وجه لإنجاح “القلايل”، وهو ما تقوم به اللجنة المنظمة والتي تحرص على متابعة اللجان باستمرار للوقوف على كل كبيرة وصغيرة.

وأثنى الكواري على الدور الذي يقوم به أعضاء هذه اللجان وهم مجموعة الشباب القطريين الذين عملوا على إتمام كافة أعمال التحضير والاستعداد قبل انطلاق “القلايل” في نسختها الحالية.

تعزيز البطولة

وعن جائزة الـ 100 ألف ريال لتصوير الفيديو، أشار السيد علي بن محمد آل الشيخ الكواري المنسق العام لبطولة “القلايل” للصيد التقليدي، إلى ان هذه الجائزة تحديداً تعزز من قيمة البطولة في نفوس المشاهدين، والهدف منها كان إعطاء القنوات التلفزيونية التي تغطى فعاليات البطولة لقطات لم يتمكنوا من التقاطها، وبما أن مصور الفيديو سيكون عضوا بالفريق فسيكون أقرب للفريق، يستطيع أن يلتقط فقرات لا تستطيع شركة التصوير التقاطها، ولقد وضعنا اشتراطات لنوعية التصوير، لنتمكن من الاستفادة منها مع التصوير الذي سنخرجه في حلقات، والهدف النهائي هو أن نعطي المشاهد أفضل صورة سواء من المشارك أو شركة التصوير.

محل تقدير

وتوجه المنسق العام لبطولة القلايل بالشكر والتقدير لكافة الرعاة الذين ساهموا في دعم البطولة وهم شركة التضامن للسيارات والتجارة، واتصالات أوريدو، وبنك قطر الدولي الإسلامي، وفي الواقع هذا ليس بغريب عليهم، خاصة أن البطولة وفكرتها قطرية 100 %، وهذا الدعم هو دعم لأهل قطر، وللارتقاء بقطر في المحافل الدولية، ونحن نطمح لمشاركة أكبر عدد من المؤسسات في دعم البطولة، خاصة أن الباب مازال مفتوحا للجميع للمساهمة.

وأضاف المنسق العام لـ “القلايل” ان أنظار محبي رياضة الصيد التقليدي سوف تتجه غداً الأربعاء صوب محمية العريق لمتابعة منافسات البطولة في نسختها الرابعة التي نتوقع لها أن تشهد منافسات قوية هذا العام بوجود فرق جديدة لديها طموح كبير لتحقيق نتائج ايجابية، إضافة إلى الفرق القديمة صاحبة الخبرة والمشاركات المتعددة بـ “القلايل”، وتمنى الكواري لمتابعي البطولة أن يستمتعوا بمنافسات طيبة تثري البطولة وتؤصل لرياضة الصيد التقليدي التي تجسد وترسخ لتراث الآباء والأجداد.