الأخبار › مقالات › اخر الأخبار› الأرشيف

المعاضيد: «القلايل» تؤصل لتراث الآباء والأجداد

 

تنطلق اليوم بطولة «القلايل» للصيد التقليدي 2015 في نسختها الرابعة بمحمية «العريق» برعاية اتصالات «ooredoo» والمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا وشركة التضامن للسيارات وبنك قطر الدولي الإسلامي والتي تستمر حتى نهاية شهر فبراير الحالي بمشاركة 15 فريقاً، حيث يشارك فيها متنافسون من قطر ودول الخليج العربي ضمن فرق قطرية.
ومن المتوقع أن تشهد البطولة في نسختها الحالية منافسات قوية بين فرق أعلنت جاهزيتها منذ اليوم الأول، حيث يشارك في البطولة هذا العام فرق جديدة تعتزم الظهور بمستوى عالٍ وتحقيق نتائج إيجابية، بالإضافة إلى الفرق القديمة صاحبة الخبرات العالية على مستوى مشاركات سابقة في البطولة.
وتأتي بطولة «القلايل» لإحياء تراث الآباء والأجداد في قطر على مستوى رياضة المقناص، حيث إن انطلاق البطولة يعد إيذانا ببدء موسم حافل لهذه الرياضة التراثية المرموقة.

تأصيل التراث
وأكد خالد بن محمد العلي المعاضيد رئيس اللجنة المنظمة لبطولة «القلايل»، أن للبطولة دورا هاما في تأصيل التراث القطري وتعريف الأجيال الجديدة به وحثهم في الوقت نفسه على الحفاظ عليه، مشيراً إلى أن رياضة «المقناص» هي رياضة توارثناها عن آبائنا وأجدادنا وبالتالي هي تحمل في ثنايها قيمة تراثية كبيرة.
وأكد المعاضيد على جاهزية جميع الفرق المشاركة في البطولة، متوقعاً أن تشهد النسخة الحالية منافسات قوية تثري البطولة وتحقق المتعة المرجوة لكل من يتابع «القلايل» سواءً داخل قطر أو خارجها.
وأضاف رئيس البطولة: أن التحدي الأكبر والحقيقي هذا العام كان في الظهور بحلة جديدة تختلف عن شكل البطولة السابقة، وأن الرهان دائماً يكون على الشباب القطري والذي أثبت جدارته وقدرته على تحمل المسؤولية وتولي المهام الصعبة والقدرة على التنظيم والإدارة في بطولة يفخر جميع من يعمل فيها، مؤكداً على جاهزية جميع اللجان العاملة في البطولة، لافتا أن التصفيات ستظهر حجم المنافسة وقوتها، ولفت إلى الحماسة والجدية التي لمسها من الفرق المشاركة وقادتها وأعضائها أثناء التسجيل ورغبتهم في الفوز بهذه البطولة والتي ينتظرها «المشاركون» لإظهار مهاراتهم في الصيد بالطرق التقليدية.

توزيع الحكام
إلى ذلك، أوضح المعاضيد أن اللجنة المنظمة قامت بتوزيع الحكام في البطولة بصورة متسقة مع الفرق مع وضع نظام تحصيل النقاط وحسابها لجميع الفرق المشاركة، بالإضافة إلى مناقشة بعض الحالات التي يصعب اتخاذ قرار فيها بشأن النتيجة وذلك من خلال وضع لائحة واضحة لا غبار عليها تقوم على العدل والدقة في حساب النتائج، مشيراً في الآن ذاته، إلى بعض التطويرات التي شملت نظام البطولة في نسختها الحالية.
وفي هذا الصدد، أوضح رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، أن الهدف من هذه التعديلات دوماً هو تطوير البطولة وتحقيق الاستمرارية وتعزيز عناصر الإثارة والتشويق في المنافسات، متوجها بالشكر إلى الجهات الراعية للبطولة، منوها بأن الداعمين لهم دور كبير في نجاح منافسات «القلايل».
وتمنى المعاضيد أن تخرج البطولة هذا العام بصورة تليق بدولة قطر وكونها واحدة من أهم البطولات التراثية في منطقة الخليج والعالم.
ودعا الجماهير لمتابعة المنافسات والاستمتاع بوجبة دسمة من رياضة المقناص.

مواكبة النتائج
وقال رئيس اللجنة المنظمة: إن لجنة العلاقات العامة والإعلام هذا العام، ستواكب للجمهور نتائج البطولة أولاً بأول، وذلك عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي المتنوعة، والتي بالفعل بدأ النشر فيها من خلال تويتر والفيس بوك وأنستجرام، مشيراً أن تلك الوسائل لها العديد من متابعيها، خاصة في قطر.
برنامج «القلايل»
وفي ارتباط بالموضوع، أوضح خالد بن محمد العلي المعاضيد، أن تلفزيون قطر وقناة الريان سيخصصان حلقة يومية تحمل عنوان «القلايل» سيكون لها دور من جهتها في رصد الأحداث اليومية ومجريات الأحداث في البطولة، حيث سيتم بث رسالة يومياً عن مجريات البطولة وتنافس الفرق في كل مجموعة، بالإضافة إلى حلقة تبث مباشرة تستمر لمدة ساعتين كاملتين وتستضيف أعضاء اللجنة المنظمة للبطولة، بالإضافة إلى مشاركين من مختلف الفرق في كل مجموعة.
واكتسبت رياضة الصيد التقليدي في الأعوام الماضية شهرة كبيرة وإقبالاً واسعاً، الأمر الذي دفع اللجنة المنظمة إلى زيادة حجم الجوائز المرصودة للبطولة حتى أصبحت الأبرز على مستوى الرياضات التراثية في المنطقة والعالم، وتنحدر رياضة الصيد التقليدي أو القنص من المنطقة العربية ومنطقة الخليج تحديداً وتعود بتاريخها إلى أعوام عديدة سابقة، وانتشرت رياضة الصيد التقليدي في باقي أنحاء العالم من خلال العالم العربي والإسلامي، حيث كانت تمارس من قبل النبلاء منذ قرون مضت ويذيع صيتها كواحدة من أنبل هوايات الصيد التي عرفها التاريخ.
ومعلوم أن مناسفات البطولة تنطلق اليوم بعد دخول عساسة المجموعة الأولى أمس الثلاثاء إلى محمية العريق واختيار أماكنهم، حيث تضم المجموعة الأولى فرق «السد»، «العاصفة» و»السيلية» و»مرمي» وبينها ثلاثة فرق تشارك للمرة الأولى في منافسات «القلايل» وهي فرق السد، ومرمي، والعاصفة، فيما ضمت المجموعة الثانية فرق «بروق» و»العديد» و»دخان» و»لوسيل» والتي سيكون دخولها للمنافسة في 9 فبراير القادم، وتكونت المجموعة الثالثة من فرق «لبرقة» و»بوهادي» و»الركن» و»برزان» والتي ستدخل للمنافسة في 14 فبراير القادم، في حين ضمت المجموعة الرابعة فرق «مقانيص قطر» و»فشاخ» و»الجريان» وستبدأ منافساتها في 19 فبراير القادم، علماً بأن دخول «عساس» كل فريق سيكون قبل يوم واحد من المنافسة.